qalqilia-sh-school
منتديات مدرسة ذكور قلقيلية الشرعية ترحب بكم ... فاهلا وسهلا
مع تحيات الطلبة الخريجين .المدرسة الشرعية

qalqilia-sh-school

ملتقى الطلبة ..حدائق ذات بهجة
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
مدرسة ذكور قلقيلية الشرعية 2947804/0599130074

شاطر | 
 

 صنع الطعام لأهل الميت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 890
تاريخ التسجيل : 29/01/2010
العمر : 38

مُساهمةموضوع: صنع الطعام لأهل الميت   الأربعاء مايو 26, 2010 4:50 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

صنع الطعام لأهل الميت



يسن صنع الطعام لأهل الميت، والدليل على ذلك حديث عبدالله بن جعفر - رضي الله عنهما - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :"اصنعوا لآل جعفر طعاماً فإنه قد أتاهم أمر شغلهم"(1).
قال الأمير الصنعاني- رحمه الله تعالى -Sad فيه دليل على شرعية إيناس أهل الميت بصنع الطعام لهم لما هم فيه من الشغل بالموت)(2).
وقال الإمام أبو محمد الشيرازي - رحمه الله تعالى - في المهذبSadويستحب لأقرباء الميت وجيرانه أن يصلحوا لأهل الميت طعاماً)(3).
وقال شيخ الإسلام بن تيمية - رحمه الله تعالى -Sad إنما المستحب إذا مات الميت أن يُصنع لأهله طعاماً، كما قال - صلى الله عليه وسلم - لما جاء نعي جعفر بن أبي طالب- رضي الله عنه -:"اصنعوا لآل جعفر طعاماً، فقد أتاهم ما يشغلهم")(4).
وقال ابن قدامة- رحمه الله تعالى -Sad وجملته أنه يستحب إصلاح طعام لأهل الميت، يبعث به إليهم، إعانة لهم، وجبرا لقلوبهم؛ فإنهم ربما اشتغلوا بمصيبتهم وبمن يأتي إليهم عن إصلاح طعام لأنفسهم)(5).
ثم بين ابن قدامة أنها إذا دعت الحاجة لإصلاح أهل الميت للطعام جاز لهم ذلك، قالSad وإن دعت الحاجة إلى ذلك جاز؛ فإنه ربما جاءهم من يحضر ميتهم من القرى والأماكن البعيدة، ويبيت عندهم، فلا يمكنهم أن لا يضيفوه)(6).
وقال المناوي - رحمه الله تعالى -Sadفيندب لجيران الميت وأقاربه الأباعد صنع الطعام، ويحلفون عليهم في الأكل)(7).
وقال الشيخ أحمد البنا - رحمه الله تعالى - Sadفصنع الطعام لهم نوعٌ من البر بالقريب)(Cool.
وقال الشيخ الألباني - رحمه الله تعالى -Sad وإنما السنة أن يصنع أقرباء الميت وجيرانه لأهل الميت طعاماً يشبعهم)(9).
وقال الشيخ محمد بن عثيمين - رحمه الله تعالى -Sadوصنع الطعام لأهل الميت إنما هو سنة لمن انشغلوا عن إصلاح الطعام بما أصابهم من مصيبة لقوله - صلى الله عليه وسلم -:" فقد أتاهم ما يشغلهم"، وهذا يدل على أنه ليس بسنة مطلقاً)(10).

مسألة: مشروعية إطعام المحزون التَّلْبِيْنَة.
ورد عن أم المؤمنين عائشة - رضي الله عنها -: (أنها كانت إذا مات الميت من أهلها فاجتمع لذلك النساء ثم تفرقن - إلا أهلها وخاصتها - أمرت ببُرْمَةٍ من تَلبينة فطبِخَت, ثمّ صنع ثريدٌ فصُبّتِ التّلْبينَةُ عليها ثم قالت: كلنَ منها, فإِنّي سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: "التّلبينة مَجمّةٌ لفؤاد المريض, تَذهبُ ببعضِ الحُزْن"(11).
وجاء في مصنف ابن أبي شيبة عن عائشة - رضي الله عنها - قالت: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:" عليكم بالبغيض النافع - يعني اللبينة -، فوالذي نفسي بيده إنه ليغسل بطن أحدكم كما يغسل أحدكم وجهه من الوسخ"، وكان إذا اشتكى أحد من أهله لم تزل البرمة على النار حتى يأتي على أحد طرفيه(12).
قال الإمام النووي - رحمه الله تعالى -Sad وفيه استحباب التلبينة للمحزون)( 13).
قال ابن الأثير - رحمه الله تعالى -Sad التَّلْبِيْنَة والتلبين: حساء يعمل من دقيق ونخالة، وربما جعل معه عسل، وسميت به تشبيها باللبن، لبياضها ورقتها)( 14).
قال الحافظ ابن حجر - رحمه الله تعالى -Sad التَّلْبِيْنَة: طعام يتخذ من دقيق أو نخالة، وربما جعل فيه عسل، سميت بذلك لشبهها باللبن في البياض والرقة، والنافع منه ما كان رقيقا نضيجاً لا غليظاً نيئاً)( 15).
وقوله - صلى الله عليه وسلم - (مَجمّةٌ) أي مكان الاستراحة، ورويت بضم الميم [مُجمة] أي مريحة(16).
وقال النووي - رحمه الله تعالى -Sad أي تريح فؤاده، وتزيل عنه الهم وتنشطه، والجمام المستريح كأهل النشاط)( 17).





-----------------------------------
(1) أخرجه أحمد (1/175)، وأخرجه الترمذي (998)، وهذا اللفظ له، وقالSad حديث حسن صحيح)، وأخرجه أبو داود (3132)، وأخرجه ابن ماجه (1610)، والحاكم وقالSad صحيح الإسناد ) ووافقه الذهبي، وحسنه الألباني في أحكام الجنائز (ص:211).
(2) سبل السلام (2/237).
(3) متن المهذب من شرحه المجموع (5/289).
(4) مجموع الفتاوى (24/316).
(5) المغني (3/496رقم المسألة387).
(6) المغني (3/497).
(7) فيض القدير(1/687).
(Cool الفتح الرباني(8/95).
(9) أحكام الجنائز (ص:211).
(10) الشرح الممتع (5/471). بتصرف يسير.
(11) أخرجه البخاري (5417) وهذا لفظ البخاري، وأخرجه الإمام مسلم (2216).
(12) أخرجه ابن أبي شيبة في كتاب الطب باب: في التلبينة(5/39برقم23501).
(13) شرح مسلم للنووي (14/292).
(14) النهاية في غريب الحديث والأثر (4/229).
(15) فتح الباري (10/690).
(16) فتح الباري (10/690).
(17) شرح مسلم (14/292).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://qalqilia-sh-school.ahlamontada.com
 
صنع الطعام لأهل الميت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
qalqilia-sh-school :: في ظلال القرآن والسنة :: منتدى الخطابة والمنابر الدعوية-
انتقل الى: